أخر الاخبار

اختراق شركة بريطانية تجري أبحاثًا سرية حول فيروس كورونا

فيروس كورونا

قراصنة مجموعة ميز قاموا بقرصنة  شركة هامرسميث ميديسنز ريسرش البريطانية.شركة أبحاث للأدوية، شركة هامرسميث ميديسنز ريسرش البريطانية تقوم بأبحاث حول فيروس كورونا.

البيانات المسروقة من شركة هامرسميث ميديسنز ريسرش البريطانية

نشرت مجموعة ميز على موقعها معلومات تتضمن بيانات حساسة عن المتطوعين في الاختبارات الطبية مثل وثائق الهوية كجوازات السفر والخلفية الطبية وتفاصيل الاختبارات.
أخبرت شركة إمسيسوفت للأمن السيبراني كوينتيليغراف في ٢٣ مارس أن قراصنة مجموعة ميز قاموا بالتأثير على شركة هامرسميث ميديسنز ريسرش البريطانية، وقد صرح محلل التهديدات في إمسيسوفت بريت كالو قائلًا:

إن (البيانات)موجودة على الويب حيث يمكن لأي شخص الوصول إليها عبر الإنترنت.  ومن شبه المؤكد أن المجرمين لم ينشروا جميع البيانات التي سرقت. فطريقة عملهم هي تسمية الشركات التي ضربوها على موقعهم الإلكتروني أولًا، وإذا لم يقنعهم ذلك بالدفع، ينشرون كمية صغيرة من بياناتهم - وهي المرحلة التي يبدو فيها هذا الحادث - كما يسمى (البراهين)
 اعلنت شركة أبحاث هامرسميث للأدوية انها تمكنت من تشغيل الأنظمة بحلول نهاية اليوم. وأشار كالو إلى أنه "يبدو أنهم كانوا قادرين على استعادة أنظمتهم بسرعة من النسخ الاحتياطية". وقال أيضًا إن البيانات التي تم نشرها سابقًا على موقع القراصنة لم تعد متاحة:

احظوا أنه منذ إطلاق تقرير كومبيوتر ويكلي، تمت إزالة البيانات المسروقة من HMR مؤقتًا من موقع المجرمين على الويب.  ولكن هذه هي المشكلة. يقوم مجرمون آخرون بتنزيل البيانات المنشورة على مواقع التسرب هذه واستخدامها لأغراضهم الخاصة

 كما قال كالو لكوينتيليغراف إنه لا يعرف مبلغ الفدية المطلوبة. ومع ذلك، أشار إلى أن المجموعة طلبت سابقًا  مبلغ مالي مليون دولار يتم ارسالها بالبيتكوين لاستعادة الوصول إلى البيانات ومليون دولار آخر في بيتكوين لحذف نسختهم وإيقاف نشرها.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -